lundi 26 mai 2014

الشاب خالد.. حفر اسمه ونجوميته رغم أنف منتقديه .. وصانع الجدل والشهرة منذ "دي دي" إلى "c'est la vie"

Posted by Khaled Hadj Brahim at 15:12


حالة موسيقية مفعمة بالشاب والحيوية، تستطيع أن تترك معها الأفق لتسبح في عالم موسيقي يختلف عن تجارب غنائية أعتدنا على سماعها، بل أن صوته كان بمثابة "ماركة مسجلة" لتلك العالم الشهير "الراي".

الشاب خالد واحد من النجوم العالميين الذين حفروا أسماءهم، في سن صغير ليصبح أكثر الفنانين محبة وشهرة من الجميع، بل أن عالم "الراي" عرف كثيراً من خلاله، خصوصاً بعد أن لاقت أغنيته "دي دي" التى أطلقها مع مطلع التسعينات من القرن الماضي شهرة واسعة، تلك الأغنية التي وضعة البصمة الرئيسية في مشواره الفني الذى كان قد بدأه قبلها بستة سنوات، وأثارت ضجة كبيرة وصخب في العالم العربي بسبب تصويرها الذي رأوه البعض يخرج عن الأعراف والتقاليد في هذا الوقت.

في سن الرابعة عشرة شكل خالد أول فرقة تحت اسم "Cinq étoiles" أي "الخمسة نجوم"، وبدأ في تقديم عروضه مع "اوزا بويز" الذي علمه الراي من خلال إقامتهم لحفلات الزفاف وغنائهم في الملاهي الليلية في وهران، ليقدم خالد أولي ألبوماته عام 1985 بعنوان "هادا رايكوم".

ولمن لا يعرف الغناء "الراي" الجزائري، فهو أحد الألوان الغنائية التي يتمتع أصحابها بمساحة كبيرة من الحرية التي تجعلهم يتطرقون للحديث عن موضوعات مختلفة لا تحمل بها أية خطوط حمراء، وقد يكون ذلك التحدي الأصعب في المشوار الفني الذي بدأه الشاب خالد، خصوصاً وأنه صعوده كان في مرحلة وجود التيار الإسلامي بالجزائر "وهي الفترة التي شبهها الكثيرون بما مرت به مصر في عهد حكم الإخوان المسلمين"، حيث هوجم خالد كثيراً من قبل الجماعات الإسلامية هناك.

ونجاح ألبوم "دي دي" لم يتوقف عند حدود المنطقة العربية بل أن الأغنية استخدمت أيضاً ضمن فيلم بعنوان "Fifth Element" ليحقق نجاحاً آخر حيث وصل عدد مبيعاته في أوروبا إلى أكثر من مليون ونصف.

محطة النجاح الثانية في مشوار الشاب خالد، تمثلت في الحفل الشهير الذي قدمه بصحبة الشاب فضيل، ورشيد طه الذي غنوا من خلاله أغنيتهم الشهيرة "عبد القادر" تلك الحفل الذي شاهده الالاف، وحقق نجاحاً كبيراً بالفضائيات.

ذكاء خالد الفني لم يجعله منغلقاً على عالم الموسيقي الخاص به، بل أستطاع أن يصل إلى العالم العربي من خلال أغاني "ديو" مع مجموعة من أشهر النجوم العرب، ليضع لنفسه بصمة جديدة تجعله أكثر شهرة وقرباً من نوعية هذا الجمهور حيث قدم مع اللبنانية ديانا حداد "ماس ولولي"، و"قلبي متعلق بيكي" مع النجم عمرو دياب.

قدم الشاب خالد ما يقرب من 10 ألبومات على مدار مشواره الفنى الممتد لأكثر من 20 عاماً، تخللتها عدد من الأغانى المنفردة والحفلات التي ذاع شهرته بها. ويعد ألبوم "حرية" الذي قدمه في عام 2009 هو بمثابة تتويج جديد لنجومية خالد، وهو الألبوم الذي حقق مبيعات كبيرة على مستوى العالم، ونال شهرة في مصر بعد أن قدمه خالد في حفله الذي أحياه في مصر منذ 6 سنوات بصحبة النجم محمد منير.

وياتي ألبوم "هذه هى الحياة" أو "c'est la vie" الذي صدر عام 2012، ليمثل نقلة فنية مختلفة في تاريخ الشاب خالد الفني، تلك الألبوم الذي جاء بمثابة دعوة للتفاؤل والفرح في الوقت الذي كانت تعاني فيه الأوطان العربية من جراح ما بعد الربيع العربي، خصوصاً وأن أغنية "هيد الألبوم" كانت تحمل رسالة البهجة وكانت الأكثر تحميلاً من على مواقع الأنترنت وعلى نغمات الهواتف المحمولة.

وقدم خالد في هذا الألبوم تنويعات موسيقية مختلفة، وكان من بين أهم نجاحته الديو الذي قدمه مع النجم العالمي بيتبول إضافة إلى مجموعة آخري من الأغاني التي مثلت حالات مختلفة مثل العاشق المحب لفتاة أندلسية أو المواطن الذي يبكي على حال أهل بلاده كما في أغنية "الحرقة" والتي تقول كلماتها: "أبكيت على بلادى..أبكيت على ولادى.. شفت دموعى في الخدود.. كبرتهم اربيت .. كبرت شفت وعيت..لهنان اللى اتمنيت لهم عندهم ما عنده حدود.. قال شو يابابا وياياما المستقبل مسدود.. مابقي في حاجة فضللنا الحوت غير مسدود".

بالإضافة لتقديمه فكرة مختلفة في أغاني هذا الألبوم، حيث وجود أكثر من أغنية تحمل أسماء الفتايات منها "سميرة"، و"أنا عشقت شيري"، و"ليلي"، ولكل منها حالة مختلفة عن الأخرى.

أزمات متلاحقة واجهت الشاب خالد خلال الفترة الماضية، يأتي آخرها اتهامه بإذدراء الأديان حيث تهكمه على حرمة الموتي في احدي لقائته التلفزيونية، ومن قبلتها ملاحقة فتى له عبر فيديو أكد من خلاله أنه نجله من علاقة غير شرعية، وأن كل ما يتمناه هو رؤيته، هذا بالإضافة إلى خلافته مع أحد مساعديه وتصفية أعماله بالمغرب وغيرها.

ويتزامن حضور الشاب خالد لإحيائه حفل بالقاهرة غداً، بعد فترة قصيرة من اطلاقه لأغنية كأس العالم التي شاركته الغناء بها اللبنانية نانشي عجرم، ورغم انتظار الكثيرين لهذه الأغنية إلا أنها لم تزيد إلى رصيد خالد الفني ما ناله من شهرة ونجاح طيلة مشواره الفني الحافل.    
Tags:

Share This Post

Get Updates

Subscribe to our Mailing List. We'll never share your Email address.

© 2014 Cheb Khaled | Distributed By Blogspot Templates | Design By Bloggertheme9
back to top